Translate this site

الخميس، 19 نوفمبر 2020

كيف أن تكنولوجيا الهواتف النقالة في تطور نحو المزيد من استخدامات الهاتف؟

الموضوع بقلم: عيون الحدث

 

كيف أن تكنولوجيا الهواتف النقالة في تطور نحو المزيد من استخدامات الهاتف؟

ما بلغته تكنولوجيا الهواتف الذكي من تطور اليوم كان مجرد أحلام قبل بضع سنوات. حيث أصبحت الهواتف الذكية أجهزة متطورة لهها العديد من الاستخدامات وليست فقط للمكالمات والرسائل النصية. وهناك استخدامات جديدة تظهر باستمرار بفعل التطور والابتكار المتواصل.

فئة كبيرة من الناس يمتلكون هواتف ذكية خاصة يستعملونها في حياتهم اليومية. من بين هؤلاء من يقضون أوقات طويلة في استعمال هواتفهم، أطول مما يقضونه مع أشخاص آخرين. وهذا يعبر من جهة على ما حققته التكنولوجيا.

1 لماذا قد يرغب المستخدم في استعمال هاتفه لأداء المزيد من الاستعمالات؟

عندما يستعمل المستخدم هاتفه لتلقي مكالمة من شخص آخر فهو يستعمل الهاتف في احدى استخداماته الرئيسية. لكن ذلك ليس سواء جزء مما يمكن للمستخدم القيام به. وفي هذا السياق أصبحت الشركات المسيطرة على سوق الهواتف النقالة تنافس بشدة.

هناك هواتف جديدة تظهر باستمرار وهناك مزايا وخصائص حديثة تظهر على الدوام. المستخدم يكتشف المزيد من الاستخدامات لهاتفه الذكي في كل مرة. كما انه قد يرغب في وجود استخدامات معينة وذلك كله من اجل تسهل بعض المهام.

يمكن ذكر العديد من الاستخدامات للهاتف الذكي التي صارت ممكنة بفضل معدات الهاتف نفسه والبرمجيات الموجودة عليه. فتطبيقات الهاتف تضيف المزيد من الاستخدامات والمزايا للهاتف التي قد يحتاجها المستخدم. وفي الغالب ما يكون ذلك من خلال ما يلي:

·        تطبيقات للقيام بنشاطات او اعمال مهمة:

يستعمل المستخدم هاتفه للبقاء اونلاين وهذا في حد ذاته يسمح بالعديد من الاستخدامات. فالمستخدم يستعمل البريد الالكترون في الارسال والاستقبال. كما أنه قد يتعلم عبر الأنترنت او أن عمله عن بعد. يتابع المستخدم آخر الأخبار التي ضمن مجال اهتمامه.

قد يلتقط المستخدم صور ويسجل فيديوهات باستعمال كاميرا هاتفه من أجل استعمالها بشكل من الأشكال. الهاتف يمكن من الاطلاع على الوقت ووضع جدول زمني يتعلق بما يريد الشخص القيام به. هناك أيضا الكثير من التطبيقات المفيدة للمستخدم.

المستخدم وعلى حسب اهتماماته وأولوياته قد يرغب في استعمالات إضافية للهاتف. كما انه قد يتطلع للمزيد عند صدور أي تحديث

·        تطبيقات للحصول على الترفيه:

ليست كل التطبيقات التي يثبتها المستخدم على هاتفه هي بغرض القيام بأنشطة مهمة. فقد يستعمل المستخدم تطبيق للدردشة مع الأجانب او تطبيق للعب لعبة بلاك جاك اونلاين. بفضل الأنترنت يمكن للمستخدم الحصول على كم هائل من المواد الترفيهية.

الكثير من المستخدمين يهتمون بتطبيقات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتطبيقات الفيديوهات والصور. وهذا بالإضافة إلى تطبيقات الألعاب التي تستهوي الأشخاص من مختلف الفئات العمرية وباهتمامات مختلفة. فالكثيرون يعتبرون هواتفهم الذكية هي وسيلتهم للحصول على الترفيه وبعض الراحة.

2 كيف تتنافس شركات انتاج الهواتف بخصوص التكنولوجيات الجديدة؟

مع وجود سوق نشطة للهواتف الجوالة والذكية حول العالم تسعى كل شركة في هذا المجال لبسط سيطرتها. حيث أنه هناك شركات رائدة من حيث ما تقدمه من هواتف ذكية ومن حيث حجم المبيعات الهائل. وهذه الشركات تتنافس على الدوام:

·        توفير تجربة استخدام أفضل:

من خلال التطوير المستمر للمعدات مثلما للبرمجيات تسعى الشركات المطورة للهواتف الناقلة لتقديم الأفضل لزبائنها. فالشركة تسعى للحصول على زبائن أوفياء يثقون فيما تقدمه ويختارون هواتفها لأن فيها تجربة استخدام أفضل.

·        أمور حصرية:

تبحث شركات الهواتف على تقديم مزايا وخصائص حصرية في هواتفها وهذا من اجل جذب المزيد من الزبائن. كما أن هذه الأمور الحصرية تجعلها تحافظ على مكانتها في السوق من خلال الحفاظ على التميز.

0 التعليقات:

إرسال تعليق